b_100_56_16777215_01_images_image_M2(1).jpg

استطاعت المرأة الإماراتية أن تحقق إنجازات لا حصر لها على المستويين المحلي والعالمي بفضل دعم القيادة السياسية لها التي تعمل على تعزيز حضورها وتمكينها وتذليل كافة الصعاب أمامها؛ فهي عنصر أساسي في مسيرة البناء والتنمية في الدولة جنباً إلى جنب مع الرجل.

ولم تدخر المرأة الإماراتية جهداً في تحقيق ما تطمح إليه؛ فاقتحمت مجالات كثيرة كانت لعقود طويلة حكراً على الرجل؛ فحققت فيها نجاحات يشار إليها بالبنان.

بخيتة المهيري ضابط أول طيار ونورة البلوشي مضيفة في درجة رجال الأعمال بـ «طيران الإمارات» نموذجان ناجحان للمرأة الإماراتية استطاعتا بإصرارهما تحقيق أهدافهما والتحليق عالياً بأحلامهما على متن طيران الشركة العملاقة.

لم تضعف بخيتة المهيري أمام وفاة والدها بل زادها إصراراً على مواصلة حلمها حتى أصبحت «ضابط أول طيار» وكان الدافع وراء ذلك كله والدتها التي دعمتها ووقفت بجانبها وتركت لها حرية اختيار مستقبلها والتخصص الذي ترى نفسها فيه. وتشعر الآن بالفخر والاعتزاز لتقلدها هذه المهنة مشيرة إلى أنها درست وتدربت 5 سنوات تكفلت بها مجموعة الإمارات وجامعة الإمارات للطيران موضحة أن المجموعة أيضاً وفرت لها وظيفة فور تخرجها.

لم تجد نورة البلوشي اعتراضاً من أهلها بل لاقت كل الدعم والتشجيع لتحقيق ما تطمح إليه. ولم يكن طريقها مفروشاً بالورود بل وجدت تحديات كبيرة لكن بالإصرار والعزيمة استطاعت أن تقف على سلم طائرة أحلامها لتحلق عالياً مع «طيران الإمارات».

 

Comments are now closed for this entry